التوفر: غير متوفر في المخزون
خصم ١٠ % لفترة محدودة

لماذا وهبنا الله _ اليدين؟

ISBN 9789777543613

30.00EGP

مِنْ خِلاَلِ قِصَصِ هَذِهِ السِّلْسِلَةِ، يَتَعَرَّفُ الأَطْفَالُ عَلَى وَظَائِفِ عَدَدٍ مِنَ الأَعْضَاءِ الَّتِي وَهَبَهُمُ اللَّهُ إِيَّاهَا، وَعَلَى إِرْشَادَاتٍ وَنَصَائِحَ لِلمُحَافَظَةِ عَلَى صِحَّةِ هَذِهِ الأَعْضَاءِ، وَعَلَى كَيفِيَّةِ اسْتِخْدَامِهَا عَلَى النَّحْوِ الَّذِي يَعُودُ عَلَيهِمْ بِالفَائِدَةِ. كَمَا يَتَعَرَّفُونَ عَلَى نِعْمَةِ وُجُودِ الأَبَوَينِ وَالمُعَلِّمَاتِ وَالأَصْدِقَاءِ، وَالأَدْوَارِ المُهِمَّةِ الَّتِي يَلْعَبُونَهَا فِي حَيَاتِهِمْ.

غير متوفر في المخزون

التصنيفات العلامات
دار النشر:الفاروق للنشر والتوزيع
سنة النشر:2018
الاقسام:قسم الأطفال
عدد الصفحات:16

الوصف

مِنْ خِلاَلِ قِصَصِ هَذِهِ السِّلْسِلَةِ، يَتَعَرَّفُ الأَطْفَالُ عَلَى وَظَائِفِ عَدَدٍ مِنَ الأَعْضَاءِ الَّتِي وَهَبَهُمُ اللَّهُ إِيَّاهَا، وَعَلَى إِرْشَادَاتٍ وَنَصَائِحَ لِلمُحَافَظَةِ عَلَى صِحَّةِ هَذِهِ الأَعْضَاءِ، وَعَلَى كَيفِيَّةِ اسْتِخْدَامِهَا عَلَى النَّحْوِ الَّذِي يَعُودُ عَلَيهِمْ بِالفَائِدَةِ. كَمَا يَتَعَرَّفُونَ عَلَى نِعْمَةِ وُجُودِ الأَبَوَينِ وَالمُعَلِّمَاتِ وَالأَصْدِقَاءِ، وَالأَدْوَارِ المُهِمَّةِ الَّتِي يَلْعَبُونَهَا فِي حَيَاتِهِمْ.

معلومات إضافية

book-author

قسم النشر للأطفال بدار الفاروق